رمادي أخرى ممكنة بموسمها الثالث

بمناسبة ذكرى تحرير مدينة الرمادي  ،أقام أعضاء منتدى السلام في الرمادي موسمهم الثالث على التوالي، و تحت شعار رمادي أخرى ممكنة انطلقت فعاليات الموسم بين جلسات حوار وندوات وبين فعاليات رياضية وفنية متنوعة ، بمشاركة كبيرة من مختلف فئات مجتمع مدينة الرمادي بتاريخ 28 كانون الأول 2019 في مدينة الرمادي.

انطلق الموسم الثالث صباحاً بفعالية رياضية بعنوان (انطلاقة سلام)  نظمها متطوعي المنتدى للدراجات الهوائية داخل مدينة الرمادي ،حيث ارتدى المشاركين اللون الأبيض وقاموا بتوزيع الورد على المواطنين والقوات الأمنية ،هادفين  لتعزيز التماسك الاجتماعي والمحافظة على السلم والأمن المجتمعي ومحاولة بث الروح الرياضية واستخدام الدراجة الهوائية الصديقة للبيئة، بمشاركة مع فريق سكيت الرمادي.

واستكملت فعاليات الموسم الثالث  بمؤتمر ختامي تحت عنوان ( كيف نحافظ على النصر لتعزيز بناء السلام ) في 28 كانون الأول احتفالا بذكرى تحرير مدينة الرمادي من الإرهاب ،و بمشاركة واسعة من الناشطين والإعلاميين وممثلي المؤسسات الحكومية وأساتذة اكاديميين.

انطلق المحور الأول من المؤتمر بوقفة وقراءة سورة الفاتحة على أرواح الشهداء مع عزف النشيد الوطني العراقي  وبعدها تعريف عام عن منتدى السلام في الرمادي وما اهم الأعمال التي نفذها الفريق خلال عام2019.  ومن ثم تم عرض فلم وثائقي يجسد كيفية سقوط المدينة بيد الإرهاب وكيفية تحريرها و إعادة الحياة لها .

أما المحور الثاني فقد شمل على جلسة حوارية بين مختلف شرائح المجتمع المؤثرة لمناقشة أسباب السقوط وكيفية الحفاظ على النصر لبناء السلام وتعزيز التماسك الاجتماعي عن طريق تقسيم المشاركين إلى عدة مجاميع  وفتح المنتدى النقاش مع بعض النشطاء وممثلين المنظمات حول الوقاية من التطرف وتعزيز التماسك الاجتماعي.

وفي ختام المؤتمر تم تقديم قصيدة شعرية للشاعر ليث الفارس بمناسبة ذكرى تحرير مدينة الرمادي وعرض  فديو للشهيد (احمد صداك والشهيد هيثم يوسف) الذي  يجسد موقفهم البطولي في التضحية من اجل الوطن وفتح المعرض الشبابي للصور الفوتوغرافية التي تجسد مدينة الرمادي بين الماضي والحاضر.

من الجدير ذكره إن منتدى السلام في الرمادي يقيم فعالياته ضمن تعاون مستمر مع المنتدى الاجتماعي العراقي ومركز معلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع المدني العراقي ومنظمة جسر إلى الإيطالية وبدعم وتمويل من قبل مؤسسة فاي السويسرية.