مفاهيم استخدام تقنيات اللاعنف للحد من التطرف

أقامت جماعة اللاعنف العراقية في مسار اللاعنف وبناء السلام ضمن فضاء المنتدى الاجتماعي العراقي، ورشة تدريبة حول مفاهيم اللاعنف وتقنياته المستخدمة للحد من العنف والتطرف العنيف ،بمشاركة مجموعة من نشطاء اللاعنف ولمدة يومين 10-11 تموز 2019على قاعة المنتدى الاجتماعي العراقي في بغداد.

شمل اليوم الأول تعريف المشاركين حول المصطلحات والمفاهيم  اللاعنفية المستخدمة وعملية  السلام وبناء السلام، والوقاية من التطرف والتمييز. أما الفترة الثانية من اليوم الأول فقد أثارت الحديث والحوار حول الهوية والذاكرة الاجتماعية والصور النمطية والنظر إلى المستقبل مع تمرين عن الذاكرة المجتمعية  وكيفية فهم السرديات الاجتماعية المختلفة، أما الفترة الثالثة فتركزت حول تجارب من الواقع العراقي وما دور الحملات اللاعنفية في مناهضة التطرف وخطاب الكراهية.

أشار المدرب غيلان الجبوري قائلاَ أن :”اللاعنف أداة فعالة للتغيير الاجتماعي ،فهو وسيلة مهمة من وسائل العمل النفسية والاقتصادية والسياسية من دون استخدام العنف الجسدي”

فيما تناول اليوم الثاني من التدريب على منهجية العمل اللاعنفي وأهم أدواته المتنوعة من فن ورياضة وثقافة وبيئة والتي يمكن استخدامها لبناء حملات لاعنفية فاعلة، وأهمية فهم وتعلم الطريقة الصحيحة لتصميم الحملات، حيث خصصت الفترة الثانية من اليوم الثاني حول تعلم آليات بناء وتصميم الحملات ،من حيث أن أساليب اللاعنف هي التجسيد الحقيقي للفعل السياسي في ظل نظرية القوة المتعددة المصادر فهي تقوم على العصيان والتمرد لا على الطاعة والإذعان.

الجدير بالذكر أن الورشة أقيمت بالتعاون مع مبادرة التضامن مع المجتمع المدني العراقي ومنظمة جسر إلى الإيطالية ضمن فضاء المنتدى الاجتماع العراقي والمركز الدولي للهجرة والتطوير وبدعم وتمويل من قبل منظمة دوز .

المنتدى الاجتماعي العراقي