ورشة منتدى النجف الاجتماعي حول أهمية الإخراج الفني

أقام منتدى النجف الاجتماعي ورشة تدريبية ضمن حملته لهذا العام في مواجهة خطابات التطرف العنيف ،الورشة أقيمت بعنوان (أهمية الإخراج الفني في مواجهة التطرف) وبمشاركة 13 متدرب ومتدربة، بتاريخ 29 تموز على قاعة اتحاد الأدباء والكتاب في النجف.

تضمنت الورشة التعرف على أساليب الإخراج الفني والإعلامي ،حيث قدم المدرب محمد المطوق آليات  إدارة العمل الفني وأشار قائلا:” الإخراج يمثله شخص لديه مسؤولية  شبه مطلقة عن المنتج النهائي، وتكمن مهمة المخرج في التخطيط بكيف سيبدو الشكل النهائي للعمل، ويقوم المخرج بعمل الفيلم أو أي عمل فني بمساعدة طاقم مختص في مختلف المجالات المساندة “.

بعد شرح المشاكل الفنية التي تحدث أثناء الإخراج، تم تقسيم المتدربين إلى مجموعتين ،كل مجموعة أخذت على عاتقها تحليل بعض العروض (الفديو) التي قدمت لهم من خلال استخدام آليات مواجهه التطرف العنيف ،والعمل على تغييرها بصورة لاعنفية للحد منها .

وأضاف المطوق :”أن الفنون تمنح الناس فضاءً مشتركا للتعايش ،وتعمل على توحيد البشر الذين مزقهم الانحياز السياسي و الأفكار الدينية المغلوطة”.

من الجدير بالذكر أن حملة منتدى النجف الاجتماعي لمواجهه خطابات التطرف العنيف قد انطلقت منذ بداية شهر أيار الماضي ،وان المنتدى أقام اكثر من ورشة توعوية حول نفس الموضوع ،وهو يعمل بالتعاون مع مركز المعلومة للبحث والتطوير ومبادرة التضامن مع المجتمع ومنظمة جسر إلى الإيطالية ضمن فضاء المنتدى الاجتماعي العراقي  وبدعم وتمويل من منظمة (فاي) السويسرية مشروع (مسارات التعايش في بلاد ما بين النهرين ).

فاطمة الوردي المنتدى الاجتماعي العراقي