قانوني القضاء والاحوال الشخصية الجعفري سيفككان النسيج الاجتماعي العراقي

في مسح لمركز المعلومة للبحث والتطوير

بحضور حشد من الخبراء والنشطاء المدنيين والسياسيين، والاساتذة الجامعيين فضلا عن وسائل الاعلام، عقد مركز المعلومة للبحث والتطوير، جلسة لعرض نتائج مسح اراء النخب السياسية والاجتماعية حول مشروعي قانون الاحوال الشخصية الجعفري وقانون القضاء الجعفري، وذلك يوم السبت المصادف 5 نيسان 2014 وعلى قاعة المجلس العراقي للسلم والتضامن في بارك السعدون.

بدأت الجلسة بكلمة ترحيبية بالحضور، من ثم جرى استعراض النتائج التي توصل لها المسح، الذي استهدف 412 شخصا من النخب السياسية والمدنية (اعضاء مجلس النواب سابقين وحاليين، نشطاء سياسيين ومدنيين، اعلاميين ومثقفين، ووجهاء اجتماعيين)، في مدينة بغداد حصرا، حيث شكلت نسبة الذكور %،في حين بلغت نسبة الاناث 26%، وجرى جمع بياناته خلال الفترة (6-20 اذار 2014)، واظهرت النتائج ان 76% من العينة تعتقد ان تطبيق قانون الاحوال الشخصية الجعفري وقانون القضاء الجعفري سيؤثر سلبا في النسيج الاجتماعي العراقي،

 

لقراءة التقرير كاملاً يرجى الضغط على الرابط : 00090